الثلاثاء, 21 تشرين الثّاني 2017

الملك مهنئاَ سلامة " التصميم والعزيمة صفات يتحلى بها شبابنا "

أيّار 16, 2017

أعرب جلالة الملك عبدالله الثاني عن فخره بما يحققه بطل التسلق الأردني مصطفى سلامة من إنجازات، وقال جلالة الملك " التصميم والعزيمة صفات يتحلى بها شبابنا، وهم قادرون على تجاوز أصعب التحديات لتحقيق أحلامهم، فخور بما يحققه بطلنا مصطفى سلامة من إنجازات.

هذا وهنأت أسرة البنك الأردني الكويتي المغامر الأردني والعالمي مصطفى سلامة على إنجازه الرائع وتحقيقه لما كان يصبوا اليه، ليصبح 1 من 7 أفراد في العالم ممن أنهوا تسلق القمم السبع وتزلج القطبين، وأخيراَ تزلج جرينلاند من الشمال إلى الجنوب.

وكان البنك الأردني الكويتي قد أعلن مؤخراَ عن دعمه ورعايته لرحلة المتسلق والمغامر الأردني مصطفى سلامة لعبور قمة جرينلاند ، حيث أكد السيد هيثم البطيخي، رئيس منتجات التجزئة والبنكية الخاصة في البنك، أن هذه الرعاية تأتي تجسيداً لدور البنك في مجال المسؤولية الإجتماعية ودعماَ منه لكل الشباب الأردنيين بكافة شرائحهم وتحفيزهم للوصول إلى ما يبتغونه وعلى جميع المستويات المحلية والإقليمية والعالمية، بالإضافة إلى ترويج الرياضة في الأردن بشكل خاص،  حيث قام السيد مصطفى سلامة خلال زيارته للبنك بإلقاء محاضرة تحفيزية وعرض أفلام عن رحلاته لموظفي البنك، تحدث خلالهاعن مغامراته بهدف تحفيزهم على الطموح والتمتع بالإرادة القوية والعزيمه والمثابرة للوصول للأهداف المرجوة.

هذا وصرح مصطفى سلامة فور انتهاء مغامرته أنه بدعم وتشجيع مستمرين من جلالة الملك عبدالله الثاني قام برحلة امتدت ثلاثة أسابيع بتزلج جرينلاند من شمالها لجنوبها بمعدل ثماني ساعات يومياَ واجه خلالها الكثير من الصعاب والتحديات، منها البيئي والجغرافي، ولم يكن مسار الرحلة سهلاَ سوياَن بل كان مليئاَ بالمرتفعات والهضاب التي توجب عليهم المرور فوقها مع ما يجرونه من أكل وملابس وعدة تصل إلى 100 كغم.

وفي نهاية رسالته، أشار مصطفى سلامة إلى الدور الهام والمتميز لجلالة الملك عبدالله الثاني في دعم وتوجيه الشباب وحثهم على المضي قدماَ في كافة المجالات العلم والرياضة والفنون، لرفع شأن شباب الأردن محلياَ وعالمياَ، وهو يهدي هذا الإنجاز لجلالة الملك وللشعب الأردني ولكل من آمن به وبرسالته الإنسانية في دعم مرضى السرطان. وخاصة مركز الحسين للسرطان ودعم القضية الفلسطينية واللاجئين في مختلف البلاد، ولكل الجهات الداعمة له، ومنها البنك الأردني الكويتي.